ما هو الدليل من السنة النبوية الشريفة على أهمية معرفة مفسر الرؤيا بأحوال الرائي قبل تفسير الرؤيا؟

الدليل على ذلك هو حديث: كشَف رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم السِّترَ . ورأسُه مَعصوبٌ في مَرَضِه الذي مات فيه . فقال اللهم ! هل بلَّغتُ؟ ثلاثَ مراتٍ إنه لم يَبقَ من مُبَشِّراتِ النُّبُوَّةِ إلا الرُّؤيا . يَراها العبدُ الصالحُ أو تُرَى له. (رواه مسلم) وفي رواية الترمذي (يراها المؤمن أو ترى له) ●متابعة قراءة “ما هو الدليل من السنة النبوية الشريفة على أهمية معرفة مفسر الرؤيا بأحوال الرائي قبل تفسير الرؤيا؟”

كيف يتمُّ تفسير الرؤى بالمعنى الشخصيِّ؟

يُقصد بالمعنى الشخصيِّ في تفسير الرؤى أن يكون لرمز معيَّن في رؤيا دلالة شخصيَّة خاصَّة بالرائي فقط بشكل استثنائيٍّ عن بقية الناس. وبالتالي تدخل هذه الدلالة الخاصَّة للرمز في تفسير رؤياه هو على وجه الخصوص دون غيره. ومن أمثلة ذلك:  مثال 1: نفترض أنَّ مُسلِمًا رأى في منامه أنـَّه يأكل جُبنًا. فالجُبن في الرؤيا بصفةمتابعة قراءة “كيف يتمُّ تفسير الرؤى بالمعنى الشخصيِّ؟”